مع طائر في محنته

  • ۱۵ نوفمبر، ۲۰۱۷

مع طائر في محنته   قد يكون هناك من يستطيع مساعدته. كأن يعيد إليه صوت الذي رافقه في حياة سابقة، كان الصراخ فيها هو السبيل الوحيد للغناء. هو ينصت دائما إلى الطيور التي تغني بالقرب منه، ولا يتذكر صوته الذي، ربما، كان يشبه ثغاء ماعز جبلي، بالغ في إعجابه بنفسه، ثم سقط على قرنيه. مرة أعجبه صوت البلبل؛ فأخذ يمرّن حنجرته على إحدى جمله العذبة، ويظن أنه بلبل. بلبل ينقصه بستان عنب، كي يثقب بمنقاره الحاد عددا من العنبات، قبل ...إقرأ المزيد